المحافظ بن بريك شجاعة نادرة وجرأة في الطرح

كتب الأستاذ / عبدالعزيز صالح جابر :

1979478_751525204871913_603962772_n

* توطئة :
في البداية وقبل أن استرسل في مقالي هذا ، فإنني أوجه رسالة لكم اعزائي القرّاء أن ما سوف نعبر عنه في هذا المقال .. إنما هو نابع من شعور مواطن حضرمي غيور ومحب لهذه البقعة الطيبة المسالمة التي حباها الله بطيبة وسكينة اَهلها وخيرات ترابها وباطن ارضها وغزارة ثروة بحرها ، ولكن ما يوسف له لم تنعم الا بأمنها وسكينتها واما خيرات وثروات ارضها فقد ذهبت لغيرها على مر العقود والأزمان.. فهاجر اَهلها وحققوا نجاحات باهرة ونشروا الاسلام في شرق الارض وغربها بطيبة اخلاقهم وحسن معاملتهم.
لذا فمقالي هو نبض مواطن حضرمي وليس في سياق وظيفتي الرسمية ولا تملق او نفاق بل تسجيل موقف وشهادة لله ثم للتاريخ في ان من وقف اليوم هو المسؤول الاول الذي يمثل السلطة الشرعية الحاكمة لحضرموت انه اللواء احمد سعيد بن بريك محافظ حضرموت الذي خرج عن المألوف وصدح بقول الحق وأعلن بجرأة وشجاعة نادرة في خطوة هي الاولى من نوعها من شخصية تتولى اعلى منصب في هرم السلطة في حضرموت يعبر عن مطالب حضرموت وحقوقها المسلوبة بشجاعة وامام المُلا وامام عدسات كاميرات المصورين ومراسلي القنوات المحلية والعربية بدون خوف او وجل .
*الجرأة والشجاعة
————————
الجرأة هي القدرة على عمل الأمور المختلفة التي نحتاج إلى فعلها لتحقيق ما نصبو اليه، فالجرأة إذا لم تكن مقرونة بالفهم الدقيق والواضح للأمور تصبح تهوراً أو عجلة، ومن هنا فإن الجرأة مطلوبة وبشكل كبير جداً إذ أنها تساعد الإنسان على تخطي الأمور والعقبات كافة ، التي قد تعترضه خلال مسيرة عمله .. وهي من الأشياء الحسنة، والشخصيات التي تمتلك هذه الصفة يقال لها شخصيات جريئة و هذا النوع من الشخصيات هي التي تكون قادرة على القيادة، لأن القيادة الناجحة تحتاج إلى جرأة كبيرة في اتخاذ القرار .
وحتى يتحلى الإنسان بالجرأة يتوجب عليه أن يمتلك الشجاعة، فالشجاعة هي أساس الجرأة، لأن الشجاع سيكون قادراً على تحمل المسؤولية كاملة عن كافة الآثار المترتبة عن اي قرار يصدره او عمل يقدم عليه ،
إضافة إلى ذلك يتوجب على الإنسان أن يمتلك عقلاً قادر على التخطيط والعمل الجاد، وان يكون مستبصراً بالامور وذو رؤيا.
كما أن الجرأة ليست محصورة في الإقدام على عمل معين، بل يتعدى ذلك إلى الجرأة في طرح الأفكار الجديدة، لأن الفكرة الجديدة هي أكبر مخاطرة خصوصاً بالنسبة للعامة الذين يلعب المتنفذون وأشباه المفكرين أوالمثقفين في تشكيل الوعي لديهم، واستمالتهم الى مشاريعهم الضيقة وأهدافهم الدنيئة التي تخدم مصالحهم الانانية والشخصية .
لعل ما ذكرته سلفاً قد استلهمه الاخ اللواء / احمد سعيد بن بريك في كلمته امس في المكلا وجسد كل المعاني بتلقائية وعفوية فحقق الهدف الذي ننشده جميعا .
*بغينا حقنا ما بغينا شيء بباطل !
———————————-
الكلمة التي ألقاها الأخ اللواء / أحمد سعيد بن بريك أمس الثلاثاء ٢٩ /١١/ ٢٠١٦م بمناسبة العيد ال٤٩للاستقلال المجيد ٣٠ نوفمبر في الحفل الخطابي والفني والتكريميالذي أقيم بحاضرة حضرموت مدينة المكلا برعاية من فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ، حيث جسدت هذه الكلمة بعباراتها التلقائية والصريحة والجريئة والشجاعة .. سعة في المعنى وعمقاً في المضمون ووضوحاً في الرؤية للقضايا السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية التي تتعلق بحضرموت ، بأبعادها التاريخية والحقوقية والسياسية والاقتصادية بموضوعية حاملةً في ثناياها فهماً واعياً للمرحلة الراهنة التي يعيشها الوطن ومتغيراتها كافة ، مع مراعاة واستيعاب التوازنات المحلية والإقليمية والدولية.. في طرح مطالب حضرموت وما ترنو اليه في نيل حقوقها كاملة غير منقوصة ، والمحافظة على ما تحقق لها بفضل الله ثم بفضل قيادتها العسكرية والمدنية وقوات النخبة الحضرمية ودعم ومساندة قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة من خلال الانتصار وتحرير مدينة المكلا ومدن ساحل حضرموت من تنظيم القاعدة في ابريل الماضي .. وتأكيد ان حضرموت لن تكون حاضنة للارهاب والتطرف بعد هذا الانتصار .. وان قوات النخبة والاجهزة الأمنية وبدعم قوات التحالف وفي مقدمتها دولة الامارات العربية المتحدة وكذا مساندة ابناء المحافظة كافة سوف يواصلون مسيرة الانتصارات من خلال ملاحقتهم الى أوكارهم والقضاء عليهم .
ووجه المحافظ بن بريك تحذيراً شديد اللهجة لمن يحلم بعودة حضرموت لبيت الطاعة والاستسلام واكل حقوقها ، ومن هنا فنحن نشاطره رؤيته تلك وتقول لهولاء جميعاً أنكم تلهثون وراء سراب.. لأن ما تسعون اليه في حكم سابع المستحيلات بعد أن استعاد ابناء حضرموت دورهم الريادي والحضاري العريق والعظيم من خلال سيطرتهم على جزء من الأرض وفي قادم الايام ًباذن الله تستكمل ما تبقى لها .. مع فهم عميق لمتطلبات واستحقاقات هذه المرحلة الصعبة بكل صعوباتها وتحدياتها وهو ما تجلّى في شجاعة الموقف وجرأة الطرح للاخ المحافظ بن بريك في كلمته التاريخية النابعة من شعور وطني صادق ومسؤول تجاه مسقط راْسه حضرموت .. وهنا يجب على الذين ما زالوا يفكرون بعقليات الماضي أن يستلهموا من هذا الطرح الحقائق الناصعة التي تعيشها حضرموت حاضرا وما ترنو اليه مستقبلا ، وان حضرموت الامس ليست حضرموت اليوم وحضرموت المستقبل لن تكون حضرموت اليوم .
وختاماً فإن ما يمكن استخلاصه من كلمة الأخ المحافظ بن بريك هو أن هناك قوى معادية لحضرموت للأسف تفصح عمّا أضمرته من نوايا سيئة بحق حضرموت والتضحيات العظيمة لرجالاتها ومناضليها وشهدائها الأبرار من قوات النخبة الحضرمية او ممن استشهد في مراحل النضال المختلفة .. وهم اليوم يقفون على الضد من إرادة ابناء حضرموت .. وأن شعاراتهم ومواقفهم وكتاباتهم تفوح برائحة العمالة و الحقد الدفين .. وكل ما يقومون به من مغامرة غير محسوبة سوف تنتهي عند أقدام ابناء حضرموت المؤمنين المنتصرين لحقوقهم وامنهم وسلامة ارضهم وتعايشهم مع الجميع في محبة ووئام وسلام وعلى قاعدة لا ضرر ولا ضرار .
*أبرز ما جاء في كلمة المحافظ بن بريك
—————————————-
⁃ حضرموت جزء لا يتجزء من الجنوب .
⁃ حضرموت قدمت 384 شهيد من قوات النخبة الحضرمية ارتوت دمائهم دفاعا عن هذة الارض الطيبة .
-حققنا بشكل متوازي الاستقرار الامني وعدد من الإنجازات الخدماتية التي يفتخر بها كل ابناء حضرموت .
⁃ حضرموت تمثل نموذجا يقتدي بها كل المحافظات .
⁃ نؤكد ان الجهود متواصلة لتقديم كافة الخدمات للمجتمع الحضرمي .
⁃ سيكون لنا في قادم الايام مؤتمرا تاسيسيا جامعا لكل ابناء حضرموت دون استثناء .
-نشكر ان نقول للمجتمع الدولي والاقليمي والمحلي ان لحضرموت استحقاقات يجب ان تحقق لها .
⁃ نشكر ابناء زايد وشعب الامارات على مساعيهم الجبارة لدعم كافة القطاعات ونشكر دول التحالف العربي .
⁃ 30 من نوفمبر اليوم التاريخي الذي سطر اروع الملاحم البطولية التاريخية .
⁃ نريد ان نقول للعالم ان حضرموت ليست بيئة حاضنة للارهاب ولن تكون كذلك .
⁃ ان حضرموت تضخ ثلثي الثروة في البلاد ومن حقها ان تنال نصيبها ولن نرضى باقل من 50 في المائة .
⁃ من حق حضرموت ان تحقق انجازات تنموية حديثة من خيرات ثروثها .
⁃ لا مجال للبلاطجة الذين يسعون الى الاخلال بالوضع الامني ولا ينصاعون للاوامر الامنية .ونحن نرصد تحركاتهم ولن نتهاون معهم
⁃ تم القبض على ما يقارب 50 عنصر ارهابي خلال العمليات الاخيرة لقوات النخبة .
⁃ اقول للجميع ان احمد بن بريك وفرج البحسني وعمرو بن حبريش لن يخرجوا من المكلا الا جثث على اكفانها .
⁃ نبلغ العناصر الارهابية من ابناء المحافظة باننا لازالت قلوبنا تشفق عليهم وبان عليهم ان يسلموا انفسهم للجهات الامنية .
⁃ نبارك خطوات المؤتمر حضرموت الجامع فهو لكل ابناء هذة المحافظة دون استثناء .

⁃ حضرموت تفتح ذراعيها للجميع ولكن على من يدخلها احترام أمنها واستقرارها وخصوصياتها .. ومن يتجاوز ذلك يعرض تفسه للمسائلة واتخاذ الإجراءات الرادعة ضده .

⁃ ان حضرموت الرئه التي يتنفس منها الجنوب.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل التعليقات