الاستاذ صلاح باتيس : لن نذهب للحوار حتى تحقق كامل اهداف الثورة ويرحل كافة ابناء المخلوع

شبكة ساه الاخبارية \ احمد بادباه :

قال الاستاذ صلاح باتيس  رئيس المجلس الثوري لقوى الثورة السلمية بحضرموت و رئيس مجلس شورى تحالف قبائل اليمن ، وعضو قيادة المجلس الوطني لقوى الثورة  اننا لن نذهب للحوار حتى تحقق كامل اهداف الثورة ويرحل كافة ابناء المخلوع في لقاءه بأعضاء ومناصري التجمع اليمني للإصلاح  بالدائرة 152 – النويدرة بتريم ..

وهنا الاستاذ صلاح باتيس الحضور بعيد الاضحى المبارك وبصمودهم الاسطوري في مسيرتهم الثورية مشيرا ان الاصلاح كان في الصفوف الاولى في الثورة الشعبية الشبابية السلمية مشرا ان هذا التنظيم الذي تربينا في حلقاته ولم نتربى على سفك الدماء ..

وتطرق في حديثه عن المبادرة الخليجية بتساؤل البعض  لماذا رضيتم بالمبادرة الخليجية ؟ مجيبا لن نسمح بانفجار اليمن مثل ليبيا وسوريا .. واليمن كما وصفها المخلوع علي صالح بالقنبلة الموقوتة والجيش منقسم لذلك رضينا بالمبادرة لنجنب اليمن الحروب الاهلية والدمار مشددا اننا نحن كثوار نرفض الحصانة وبقاء ابناء المخلوع على صالح في مؤسسات الدولة ونحن اعضاء الاصلاح كفصيل ومكون من مكونات الثورة ،

 وعن ماذا فعلت الثورة ؟ اجاب باتيس لم يعد علي عبدالله صالح زعيما ولا رئيسا وان التصدع الموجود في المؤتمر سببه الثورة مما ادى الى تسمية العديد من الدول الغربية والأمم المتحدة ومجلس الامن المخلوع علي صالح  بالخائن والكذاب والمراوغ وقال ان أي دولة في العالم تستقبل علي صالح سيثور عليها شعبها وارغمت الثورة الشباب الشعبية السلمية العالم ان يجمعوا على اليمن والجميع اجمع ان يعيش الشعب اليمني مثل بقية الشعوب بعزة وكرامه وان الاوان ان نبني اليمن والشعب معروف بشدته وجلادته ومستعدين ان نبني اوطانا بشراكة الجميع      ..

وتسائل باتيس ماذا قدم البيض للجنوب غير الحرب والدمار مشيرا ان الاصلاح اول من نافس برئيس جنوبي ورفع القضية الجنوبية قبل الحراك في 2005 م وكان الاصلاح والكثير يتامر علينه ووقعت المعارضة والقوة على المخلوع علي صالح آنذاك ..

واشاد باتيس بالنموذج الناجح في محافظتي محافظة عدن وشبوة التي تعيش متغيرات نوعية كل هذا بسبب الثورة وحاليا يجري في حضرموت  تغيير المؤسسات العسكرية ويعلم الجميع ان ثورتنا ثورة كفاءات وليس ثورة انتماءات ..

وعن قضية مقتل الشاب الحبشي قال باتيس اننا نعلن اصطفافنا مع قضية الحبشي واعتبرها  تحدي للوكيل ومدير امن حضرموت فليثبتوا جدارتهم وليكشفوا عن المتهمين والمتورطين في هذا الحادث ..

وتشهد مدينة تريم الغناء – حضرموت العديد من الفعاليات والمهرجانات العيدية المتزامنة مع الذكرى الـ 22 من تأسيس التجمع اليمني للإصلاح ..

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل التعليقات