يمني يفقد بصره حزنا ً على حماره

0

 

شبكة ساه الاخبارية | متابعات :

 

حاول يمنيون في احدى القرى انهاء العزلة عن أحد ابناء قريتهم حتى لا يموت حزنا على حماره بعد ان فقد جزءا من بصره، وأصبح جسمه اكثر نحافة، ويخافون ان يقضي نحبه. وقال شهود عيان من أهالي المنطقة ان المواطن عبده. خ (40 عاما) من مديرية وصاب العالي لا يزال حزينا، ويرفض لقاء جيرانه وأقاربه وتذرف عيونه الدمع منذ أسبوعين نتيجة بكائه وحزنه الشديد على سقوط حماره من أعلى جبل في المنطقة، حيث كان الحمار مصدر رزقه الوحيد ويعول به أسرة مكونة من أب وأم و6 إخوة، اذ يقوم بنقل متاع وسكان قريته وما جاورها من قرى مقابل أجور، كما اعتبره صديقه ورفيقه ويسمع كلامه أكثر من 10 سنوات.

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر