وزارة الصحة ومؤسسة العون توقّعان مذكرة التفاهم المبدئيّة لمبادرة حضرموت خالية من الملاريا

0

نجم المكلا / صنعاء / خاص

تم يوم الأربعاء بالعاصمة صنعاء التوقيع على مذكرة التفاهم المبدئية بين كلٍ من وزارة الصحة العامة والسكان بالجمهورية اليمنية ومؤسسة العون للتنمية والحاصة بتمويل وتنفيذ مبادرة حضرموت خالية من الملاريا، التي تستهدف استئصال مرض الملاريا من محافظات محور حضرموت الذي يضم كلاً من حضرموت شبو والمهرة خلا السنوات الست القادمة، وقد وقع الاتفاقية عن وزارة الصحة الدكتور أحمد بن قاسم العنسي وزير الصحة العامة والسكان، وعن مؤسسة العون للتنمية الرئيس العام التنفيذي للمؤسسة الدكتور عادل محمد باحميد.

وفي حفل التوقيع الذي حضره الأستاذ خالد سعيد الديني محافظ حضرموت والدكتور توفيق بن احمد خوجه المدير العام التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة الملاريا والدكتور غلام رباني بوبال مدير مكتب منظمة الصحة العالمية باليمن وعدد من وكلاء الوزارة والضيوف من دول الخليج اعضاء مجلس إدارة صندوق مكافحة الملاريا وكذا مدراء عموم مكاتب الصحة بحضرموت، ألقى الدكتور أحمد بن قاسم العنسي وزير الصحة العامة والسكان كلمةً أكّد فيها أن مكافحة مرض الملا ريا في اليمن يحظى بأولوية قصوى ضمن خطط واستراتيجيات البرامج الصحية للوزارة إضافة إلى ان موازنة البرنامج وفروعه بالمحافظات يحظى بأولوية بين البرامج الصحية.

وقال :”إن مشكلة الملاريا في اليمن تعد احد أهم المشكلات الصحية بسبب خطورة هذا المرض وانتشاره في معظم المحافظات وما يسببه من مضاعفات صحية”. مشير إلى ان الوزارة نجحت في استئصال الملاريا من جزيرة سقطري وجعلها خالية من تسجيل اي حالات منذ ست سنوات.

وأكد الدكتور العنسي أن هذه النتائج تحققت بفضل الله والشراكة والتعاون القائم بين اليمن وأشقائها في دول مجلس التعاون الخليجي ضمن استراتيجية وخطط جعل شبه الجزيرة العربية خالية من الملاريا بحلول 2020م ومن خلال دعم اليمن للسيطرة على مرض الملاريا واستئصاله من الجمهورية.

واشاد الوزير العنسي في كلمته بالشراكة النوعية مع مؤسسة العون للتنمية التي أثمرت توقيع مذكرة التفاهم حول (مبادرة حضرموت خالية من الملاريا) لتخليص المحافظات الشرقية والتي تمثّل ثلثي مساحة اليمن من الملاريا.

من جانبه ألقى الدكتور عادل محمد باحميد الرئيس العام التنفيذي لمؤسسة العون للتنمية  كلمة استعرض فيها الشراكة المتميزة القائمة بين المؤسسة ووزارة الصحة العامة في العديد من القطاعات الصحيّة، مؤكداً على ضرورة التأصيل لمفهوم الشراكة والعمل المشترك بين كافة قطاعات المجتمع، مشدداً على القائمين على هذه المبادرة وعلى البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا بشكل عام بأن يجعلوا هذا البرنامج وطني الهوية والانتماء والتنفيذ فهو ليس معركتهم لوحدهم بل هي معركة وطنية ينبغي أن يكون لكل فرد وجهة في المجتمع دورا فاعلا فيها.

كما شكر الدكتور باحميد في نهاية كلمته الدعم اللامحدود من الأشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي وكذا الدور المشكور لمنظمة الصحة العالمية والصناديق الداعمة.

هذا ومن المفترض أن يتم البدء في تنفيذ أنشطة المبادرة التي تبلغ تكلفتها قرابة العشرة مليون دولار أمريكي بالشراكة بين وزارة الصحة ومؤسسة العون للتنمية اعتباراً من مطلع العام القادم بإذن الله تعالى.


2

3

4

5

6

7

8

1

أخبار مشابهة:

  1. بكلفة 127 ألف دولار وبتمويل من توتال يمن ووزارة النفط… مدير عام مكتب وزارة الصحة بوادي حضرموت يطّلع على تجهيزات غرفة العلميات بمستشفى ساه الريفي
  2. اجتماع تنسيقي بين مكتب الصحة بساحل حضرموت ومؤسسة العون للتنمية
  3. د. ياسر باهشم مديراً لمحور الملاريا بمحافظات حضرموت وشبوة والمهرة بقرار من وزير الصحة
  4. وزارة الصحة العامة تعلن عن تمديد الحملة الوطنية للتحصين ضد شلل الأطفال حتى يوم الخميس

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر