هنية يدعو لاستراتيجية وطنية لتحرير الاسرى

0

هذا المحتوى من

AFP

غزة (الاراضي الفلسطينية) (ا ف ب) – دعا اسماعيل هنية رئيس الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس الخميس الى اعتماد استراتيجية وطنية فلسطينية من اجل تحرير الاسرى في السجون الاسرائيلية.

وقال هنية في كلمة له في مهرجان بعنوان ‘وفاء الاحرار لمن بقوا خلف الاسوار’ نظمته حماس في مدينة غزة لمناسبة مرور عام على صفقة مبادلة الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط باكثر من الف اسير فلسطيني ‘ادعو لرسم استراتيجية وطنية متكاملة من اجل تحرير اسرانا من سجون الاحتلال’.

واضاف ان ‘الاستراتيجية تقوم على استعادة وحدة الشعب وانهاء الانقسام وتحقيق المصالحة وبناء نظام سياسي فلسطيني موحد وبرنامج وطني يحمي الثوابت وخيار المقاومة وعلى راس اولوياتنا قضية تحرير اسرانا’.

واضاف هنية موجها كلامه للاسرى المحررين ‘ساومونا كثيرا على حريتكم ووصلت الكثير من الوفود والمبعوثين ليعرضوا علينا صفقة بان يستعيدوا شاليط مقابل رفع الحصار عن غزة وفتح كل المعابر وكان ردنا واضحا قاطعا لا مساومة على حرية اسرانا’.

ووجه هنية تحية الى ‘الشهداء منفذي عملية الوهم المتبدد محمد فروانة من جماعة جيش الاسلام وحامد الرنتيسي من لجان المقاومة الشعبية واشرف المعشر وتيسير ابو سنيمة (من القسام)’.

والى جانب صورة لمقاتلين يمسكان بشاليط وضعت على المنصة الرئيسية للمهرجان، عرضت صور لقادة في السجون الاسرائيلية بينهم احمد سعدات امين عام الجبهة الشعبية ومروان البرغوثي القيادي البارز في حركة فتح الى جانب قادة من حماس.

وفي نهاية المهرجان تم عرض مشاهد من فيلم تسجيلي حول عملية خطف شاليط.

ويتضمن الفيلم الذي قالت كتاب القسام انها قامت بانتاجه ويبث كاملا مساء الخميس على قناة ‘الاقصى’ الفضائية المحسوبة على حماس، مشاهد تمثيلية لعملية خطف الجندي الاسرائيلي.

واحتوى الفيلم على صور حقيقية لشاليط اثناء تسليمه للجانب المصري في معبر رفح الحدودي.

وبعد مشهد تمثيلي لقصف مقاتل فلسطيني دبابة اسرائيلية يظهر عضو ملثم من كتائب القسام يقول ‘كانت فترة التسلل من عين (بوابة) النفق الذي يبعد خمسين مترا عن منطقة الاحراش (على الحدود) هي الاخطر حيث لو تم اكتشاف المجاهدين لفشلت العملية من بدايتها’.

ويضيف ‘كنا سنقوم بالهجوم على الجنود (الاسرائيليين) من الخلف’.

ويبدو عدد من المسلحين يحملون اسلحة من نوع كلاشينكوف ويطلقون النار على دبابة قرب الموقع العسكري الاسرائيلي المستهدف.

وفي جنوب قطاع غزة نفذت كتائب القسام مناورة بعشرات من سيارات الجيب تقل عشرات المقاتلين وهم يحملون اسلحة خفيفة وثقيلة متنوعة ورايات حماس وفق السيناريو نفسه الذي جرى اثناء تسليم شاليط.

كما نظمت كتائب القسام استعراضا عسكريا امام منزلي منفذي هجوم اسر شاليط فروانة والرنتيسي في مخيم خان يونس للاجئين جنوب القطاع.

وفي غزة رفع اسرى محررون الستار عن جدارية بعنوان ‘وفاء الاحرار’ تروي مراحل اسر شاليط حتى تسليمه.

وشملت صفقة التبادل التي ابرمتها اسرائيل في 2011 مع حماس برعاية مصرية اطلاق سراح شاليط الذي احتجزته حماس منتصف العام 2006 مقابل الافراج عن اكثر من الف اسير فلسطيني.

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر