فريق الجولة السابعة من السيري آ 2012-2013

0

تخطى قطار السيري آ 2012-2013 محطته السابعة وسط جدل كبير سواء داخل الملاعب بالحديث والانتقادات اللاذعة للحكام أو خارج الملاعب بتحقيقات الشرطة مع عديد الشخصيات.

لم يتغير شكل الصدارة، فقد تخطى اليوفنتوس اختبار سيينا بهدفين لهدف بعد مباراة عنيدة وصعبة على حامل اللقب فيما نجح نابولي في تأكيد طموحاته القوية بالفوز على أودينيزي بنفس النتيجة، وخلفهما واصل لاتسيو انتصاراته بهزيمة بيسكارا بثلاثية نظيفة وحسم الإنتر ديربي ميلانو لصالحه بهدف والتر صامويل.

روما استعاد اتزانه بفوز مهم على أتالانتا في العاصمة الإيطالية، وواصل كاتانيا نتائجه الرائعة بالفوز على بارما في صقلية، ونجح كالياري في تحقيق انتصاره الأول في البطولة بهزيمة تورينو بهدف وكذلك فعل كييفو فيرونا بالفوز على سامبدوريا بهدفين لهدف.

فيورنتينا حقق الفوز على ضيفه بولونيا بهدف دون رد، ولم تشهد الجولة أي مباراة سلبية بل شهدت تعادلًا وحيدًا كان بنتيجة 1-1 بين جنوى وباليرمو في لويجي فيرارس.

لمشاهدة ترتيب الدوري الإيطالي ‘السيريا آ ‘ كاملاً، اضغط هنا

وفيما يلي خيارات فريق عمل القسم الإيطالي للنسخة العربية لموقع جول.كوم عن الأفضل والأسوأ للأسبوع الـ7:

تشكيل الأسبوع: الخطة 3-5-2

هاندانوفيتش (إنتر)

فيرنانديز (نابولي) صامويل (إنتر) أستوري (كالياري)

ماركيزيو (يوفي) هامسيك (نابولي) بيرلو (يوفي) هيرنانيس (لاتسيو) بارينتوس (كاتانيا)

كلوزه (لاتسيو) توتي (روما)
البدلاء:

ستيكيليبنبرج (روما).
رانوكيا (إنتر).
جارسيا (باليرمو)، كاندريفا (لاتسيو).
ثيرو (كييفو فيرونا)، جوميز (كاتانيا).

فريق الأسبوع: كاتانيا
لم يسطع فريق بشكل قوي في الجولة السابعة، البعض سقط والبعض حقق انتصارًا صعبًا ولم يقنع كثيرًا بأدائه والبعض حقق انتصارات سهلة وهي في متناوله بالفعل لكن كاتانيا لعب مباراة كبيرة أمام بارما ولذا كان خيارنا للقب فريق الأسبوع السابع.

الفريق الصقلي واصل تقديم عروضه القوية وحصد نتائجه الإيجابية في البطولة، حقق الفوز على الضيف العنيد ‘بارما’ صاحب الأداء الجيد جدًا في آخر المباريات أمام الميلان … لعب كاتانيا مباراة ممتازة دفاعيًا وهجوميًا وأجاد لاعبوه الحركة دون كرة والتحرك الجماعي في الدفاع والهجوم كما برز الجميع بأداء طيب للغاية ضمن للمدرب ماران مواصلة المسيرة الإيجابية.

لاعب الأسبوع: ماريك هامسيك – نابولي

شهدت الجولة السابعة ظهورًا جيدًا جدًا لعدد من اللاعبين أبرزهم ثلاثي اليوفنتوس بيرلو وماركيزيو وجيوفينكو ومدافع الإنتر صامويل وحارس مرماه هاندانوفيتش وقائد روما توتي وزميله لاميلا، ولكن هامسيك قاد نابولي بامتياز لتخطي الضيف أودينيزي في سان باولو.

هامسيك تطور بشكل لافت هذا الموسم وبات أحد العناصر الحاسمة جدًا في نابولي والذي لا يقل أهمية عن الهداف كافاني، لعب مباراة ممتازة أمام أودينيزي وكان الخطر الأكبر على مرمى بيركيتش بتحركاته الممتازة من الخلف للأمام واقتحامه الدائم لمنطقة الجزاء وتسديداته القوية وعرضياته الممتازة .. نجح في تسجيل هدف بعدما أضاع أكثر من فرصة.

مدرب الأسبوع: إيجينيو كوريني – كييفو فيرونا

حقق كييفو فيرونا انتصاره الأول في البطولة بعدما فشل في ذلك خلال 6 جولات كاملة، وقد جاء الفوز على ملعبه ووسط جماهيره على الضيف القادم من مدينة جنوى ‘سامبدوريا’ صاحب الأداء والنتائج القوية هذا الموسم.

الانتصار كان خلال المباراة الأولى للمدرب كوريني الذي رغم حداثته إلا أن بصماته كانت واضحة على أداء الفريق، فقد غيّر الشكل التكتيكي إلى 4-3-3 صريحة ووضع لوكا ريجوني في قلب الوسط ليلعب دور محور الارتكاز مضيفًا المزيد من الدعم الهجومي للخط الأمامي .. نجح في لعب مباراة جيدة جدًا أمام السامب وخطف الفوز في الدقائق الأخيرة وإن كان بخطأ ساذج من الحارس روميرو.

أسوأ فرق الجولة: تورينو
لم تشهد الجولة أداءً سلبيًا من جُل الفرق، البعض قاتل لكن لم يُوفق والبعض لم تُسعفه قدراته للوقوف في وجه منافسيه لكن تورينو كان الحلقة الأضعف هذه الجولة ولذا اخترناه أسوأ فريق.

التورو فاجأ الجميع بانتصار مذهل في الجولة السادسة على أتالانتا بخماسية لهدف خارج ملعبه وقد توقع الجميع انتصارًا سهلًا وحصدًا للثلاث نقاط من مواجهة كالياري في شمال إيطاليا، لكن العكس ما حدث .. فالفريق الذي لم يفز أبدًا هذا الموسم نجح في تحقيق انتصاره الأول في تورينو بعدما لعب مُستضيفه مباراة سلبية للغاية سواء دفاعيًا أو هجوميًا.

أسوأ لاعبي الجولة: أليساندرو روسينا – سيينا

أخطأ روميرو في التقاط الكرة فتسبب في خسارة فريقه سامبدوريا أمام كييفو فيرونا، وأخطأ أبياتي مرتين أمام الإنتر أسفرت الأولى عن هدف الفوز والثانية عن فرصة ثمينة أهدرها ميليتو، لكن روسينا كان اختيارنا للقب أسوأ لاعبي الجولة بعد أدائه المخيب أمام اليوفنتوس.

روسينا فشل بجدارة في لعب دور حلقة الوصل بين خط وسط فريقه الذي كُلف بأدوار دفاعية أكثر وبين المهاجم الوحيد كالايو، بل بالعكس فقد أفسد عديد المحاولات لهجمات مرتدة مثمرة بعد اندفاع اليوفنتوس للهجوم بقوة خاصة خلال الشوط الثاني … الأسوأ من ذلك إهداره لأكثر من فرصة ثمنية منها واحدة كادت أن تُدخل فريقه التاريخ بجعله الفريق الذي أوقف سلسلة انتصارات اليوفنتوس.

أسوأ مدربي الجولة: سيرسي كوزمي – سيينا

يُمكن القول أن كوزمي وفريقه سيينا كان لديهم فرصة صناعة التاريخ بإيقاف سلسلة انتصار اليوفنتوس، حيث وصلهم بطل إيطاليا مرهقًا فنيًا وبدنيًا وذهنيًا بعد سلسلة من المباريات الصعبة محليًا وقاريًا ولكن البيانكونيري تمكن من انتزاع الثلاث نقاط بفضل شخصيته وقوته وعدم استسلامه وتألق نجومه خاصة في الوسط لكن أيضًا ساعده أخطاء المدرب كوزمي خاصة بالتراجع الغير مبرر للأداء الدفاعي في الشوط الثاني وهو ما سمح لليوفي بالسيطرة الكاملة والاقتراب أكثر من مرمى بيجولو وكذلك بالصبر الطويل جدًا على السلبي روسينا وعدم استبداله مبكرًا وهو ما تسبب في إفساد أكثر من هجمة وضياع أكثر من فرصة.

مغمور الجولة: لويجي جيورجيو – باليرمو
جذب لاعب الوسط صاحب الـ25 عامًا أنظار متابعي السيري آ بأدائه مع باليرمو هذا الموسم والذي ارتدى قميصه بداية هذا الموسم قادمًا بالإعارة من نوفارا وبعد فترة إعارة سابقة لمدة 6 أشهر بدأت في يناير 2012 مع سيينا.

اللاعب المولود في أسكولي يُجيد اللعب في خط الوسط سواء في العمق أو على الطرف ويمتلك من القدرات الدفاعية والهجومية ما يجعله يفوز بثقة المدرب جاسبيريني، وقد أكد ذلك بإحراز هدفين في أول وثاني مباراة للمدرب مع الفريق الصقلي بتحرك جميل ولمسة جيدة جدًا.

مباراة الجولة: ميلان – إنتر

لم تُخيب مباراة ديربي ميلانو أمل المتابعين والمنتظرين لها من جمهور كرة القدم، فقد حفلت بالإثارة والمتعة والأداء القوي والمحاولات الهجومية ولم يستطع أحد توقع النتيجة النهائية لها سوى في اللحظات الأخيرة مما جعلها تستحق لقب مباراة الأسبوع.

شاهد ملخص المباراة

هدف الجولة: أليخاندرو جوميز، كاتانيا ضد بارما

اخترنا سابقًا الكثير من الأهداف عبر التسديدات البعيدة وإن سرنا على نفس النهج يفوز هدف هيرنانيس للاتسيو في مرمى بيسكارا بلقب أجمل هدف بسهولة، لكننا اخترنا التغيير تلك المرة ومنح اللقب لهدف كاتانيا الأول في مرمى بارما وأحرزه أليخاندرو جوميز متوجًا هجمة رائعة للغاية على صعيد التمريرات والتحركات دون كرة ومهارة التمرير واللمسة الأخيرة بين عدد من لاعبي الأفيال.

شاهد الهدف الرائع في بداية ملخص المباراة

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر