بين ثلاثة وخمسة شركاء اجانب لمنفذ الاعتداء على حافلة الاسرائيليين في بلغاريا

0

هذا المحتوى من

AFP

صوفيا (ا ف ب) – اعلن وزير الداخلية البلغاري تسيفتان تسفيتانوف الخميس ان منفذ الهجوم على حافلة كانت تقل اسرائيليين في بلغاريا في 18 تموز/يوليو حصل على مساعدة من ثلاثة او خمسة شركاء موجودين داخل البلاد.

وقال الوزير البلغاري ردا على سؤال عن عدد المتواطئين في الهجوم، لصحيفة ’24 تشاسا’ ان ‘عدد الذي شاركوا (في الاعتداء) على الاراضي البلغارية يتراوح بين ثلاثة وخمسة’.

واضاف انهم جميعا اجانب لكنه لم يحدد جنسياتهم.

وكان هجوم انتحاري على حافلة في مطار بورغاس (شرق) اسفر في 18 تموز/يوليو عن مقتل خمسة سياح اسرائيليين وسائق الحافلة البلغاري والانتحاري. كما اسفر عن جرح حوالى ثلاثين شخصا.

وقال تسفيتانوف ‘لدينا ادلة على ان الاستعدادات لهذا العمل الارهابي جرت منذ عام ونصف العام بعيدا عن بلغاريا’.

وتابع ان ‘بلغاريا تملك ادلة كافية جمعها المحققون ومعلومات تم تبادلها مع الشركاء الاجانب’.

الا انه رأى ان ‘الوقت لم يحن بعد (لصياغة) اتهام ملموس ضد اشخاص او مجموعات ارتكبت هذا العمل الارهابي’.

وقال تسفيتانوف ‘يجب العمل بادلة دامغة. انه ليس عملا اجراميا عاديا. يجب ان نكون حذرين جدا لان الامر يتعلق بالامن القومي’.

واتهمت اسرائيل ايران بالوقوف وراء الاعتداء. لكن طهران نفت ذلك بشكل قاطع. كما اتهمت حزب الله بتنفيذه.

الا ان بلغاريا لم تقد حتى الان اي معلومات عن منفذ الاعتداء الذي لم تتبنه اي جهة ولا عن من يقف وراءه.

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر