برتراند يغلق حسابه الرسمي على تويتر بعد تعرضه للاستفزاز

0

قرر الظهير الأيسر الإنجليزي ‘ريان برتراند’ غلق حسابه الرسمي على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي بعد تعرضه لاستفزاز كبير من قِبل بعض أعضاء الموقع ليدخل في مشادة كلامية مع بعضهم قبل أن يُنهي مسيرة العضوية مساء اليوم الأحد.

وقيل أن برتراند تحجج بحجج واهية كي لا يشارك مع إنجلترا ضد سان مارينو في تصفيات كأس العالم 2014، وأنه لا يُعاني من أي مشكلة سوى إلتهاب بسيط في الحلق لا يمكن أن يُعيقه عن اللعب، ما استفز اللاعب ليخرج عن المألوف أثناء توضيح الأمر للمشككين في وطنيته بوصف الزوار بالحمقى.

وجاءت العدوى الفيروسية التي تعرض لها برتراند في منطقة الغدد وهذا ما دفع هودسون لاستبداله بلاعب إيفرتون ‘لايتون باينز’ الذي صنع ثلاثة أهداف منذ بداية الموسم مع ناديه القابع في المرتبة الرابعة برصيد 14 نقطة.

وقال برتراند في تصريحه ‘فقط للتوضيح.. ما حدث ليس إلتهاب في الحلق..انه تورم الغدد في رقبتي..والصداع مستمر لمدة ثلاثة أيام وأشعر بالبرد، ومَن يعتقد أن إلتهاب في الحلق قد يعطلني عن تأدية الواجب الوطني فهو أحمق ومغفل’.

ولم يمر سوى يومان فقط على هذه التعبيرات ليقدم برتراند اعتذاره لجماهير تشيلسي والمنتخب الإنجليزي على ما بدر منه، وقال ‘أنا آسف إذا كنت أهنت أي شخص، أنا لا أحبذ التحدث بهذه اللغة، لكنني شعرت بخيبة أمل كبيرة بسبب الاتهامات، فليس لديّ إلتهاب في الحلق’.

ورغم الإعتذار الذي قدمه اللاعب قرر فجأة غلق عضويته لتجنب المزيد من المتاعب في المستقبل لاسيما مع اللجنة التأديبية للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم التي تراقب كل ما يُدرجه لاعبي البريميرليج والدرجات الأخرى من تصريحات وتعليقات مختلفة.

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر