الى وزراء الدفاع والداخلية

0

فهد علي احمد

جميعنا يعلم أنه تقع على عاتق المواطن واجبات في خدمة الوطن، وكل مواطن يعمل في موقعه لخدمة هذا الوطن كلاً في مجاله .. الطيب والمهندس والطيار وحتى أصحاب المهن المتواضعة والتي لا تحتاج لمستوى دراسي أكثر من المستوى الإعدادي كالسائقين والحماليين.. وكل باقي المهن الشرفاء .

ولكن هناك وظيفة قاسية ومشرفة وهي الواجب المقدس ويقوم بها أبناء القوات المسلحة والأمن .. مع الأسف الشديد نرى أ ن هؤلاء الشباب عند التحاقهم بالجندية وبمعاشات حقيرة لا تكفي حتى تغطية نفقات قوت أسرهم لمدة الشهر ، والأسوأ من ذلك أنه بعد تقاعد هوءلا الجنود وإحالتهم إلى المعاش التقاعدي عبرمكاتب “البريد” هناك أيضاً إجحاف وظلم بحق هؤلاء الجنود وعدم مساواتهم مع بقية المهن الأخرى المتقاعدين أمثالهم .. فهناك نلاحظ فرق كبير بمعاشات المتقاعدين المدنيين ولهم امتيازات أخرى ومثال على ذلك : التقيت في صنعاء أحد الجنود المتقاعدين أحيل للمعاش براتب “37000″ وتظهرعليه علامات شحوبه وتجاعيد في وجهه ،، ولقد تأثرت كثيراً على هذا الجندي وذلك عندما أخبرني أنه قادم من حضرموت وله ثلاثة أسابيع في صنعاء ويبحث عن قرض من معاشه ويحلم بمبلغ “500.000″ قرض من معاشه الشهري ليعمل له مشروع بسيط ينفعه بقية عمره ،، هذا الجندي طرق أبواب كثيرة لبنوك عديدة وجميعهم رفضوا طلبه بمنحه القرض ولن يقبله أحد غير المؤسسة الاقتصادية وبنك الإسكان ولكن بمبلغ حقير جداً وهومبلغ “150.000″ وقال لي عرفت أخيرا أن قيمتنا بسيطة وذلك من خلال معاملتنا هكذا واستحقارنا فأنا لا أريد هبة من الدولة ولكن قرض يخصم من معاشي التقاعدي ،، ولقد أقنعت هذا الجندي بأن يستلم الحاصل ولا مافيش .

ما عليش يا جندي العوض على الله.. للأمانة يا أخوة الموضوع يحتاج إلى مناشدة الجهات المعنية بذلك لكون الموضوع انساني ووطني .. ونناشد القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ الرئيس/ عبدربه منصورهادي ـ حفظه الله ـ والأخوة وزير الدفاع ووزير الداخلية بأن يعملوا على التوجيه والتنسيق مع البنوك والمؤسسات لرفع مستوى سقف القروض للمتقاعدين العسكريين ، حيث أن هؤلاء الجنود هم من يستحقون أن تمنحهم الدولة الامتيازات أكثر من غيرهم وليس العكس في استحقارهم..
علما أن هذه القروض تخصم من معاشاتهم التقاعدية وليست “هبة” من أحد .

Share this post on Delicious
StumbleUpon this post
Share this post on Digg
Tweet about this post
Share this post on Mixx
Share this post on Technorati
Share this post on Facebook
Share this post on NewsVine
Share this post on Reddit
Share this post on LinkedIn

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر