الأمم المتحدة: اشتراكات الهواتف المحمولة في العالم تبلغ ستة مليارات

0

هذا المحتوى من

أعلن الاتحاد الدولي للاتصالات التابع للأمم المتحدة أن عدد مشتركي الهواتف المحمولة يضاهي تقريبا عدد سكان الأرض، حيث بلغ عدد المشتركين بنهاية عام 2011 نحو ستة مليارات.
ويبلغ عدد سكان الأرض قرابة سبعة مليارات.

وأوضح تقرير صادر عن الاتحاد أن عدد المشتركين في الصين وحدها يبلغ قرابة مليار مشترك.

وقام التقرير، الذي يحمل عنوان “قياس مجتمع المعلومات 2012″، بدراسة 155 دولة، مع تقييم قدرتها على الوصول للمعلومات وتكنولوجيا الاتصالات.

وقالت سوزان تلتشر، رئيسة شعبة البيانات في الاتحاد “نقوم بإحصاء بطاقات الهواتف وليس عدد الأجهزة أو الأشخاص، ولذا إذا استخدم شخص بطاقتين على جهاز واحد يعتبر ذلك اشتراكان، كما نقوم أيضا بإحصاء الاشتراكات الشهرية.”

لكن تلتشر اشارت إلى أنه لا يتم احتساب البطاقات التي تستخدم مع الأجهزة اللوحية أو مع أجهزة الكومبيوتر المحمول لاستخدام الانترنت.

وقال الاتحاد، ومقره جنيف بسويسرا، إنه بحلول نهاية 2011 بلغ عدد مستخدمي الانترنت قرابة ملياري مستخدم.

ويمثل عدد مستخدمي الانترنت في الدول المتقدمة 70 في المئة من السكان، وذلك مقابل 24 في المئة في الدول النامية، بحسب ما ذكره الاتحاد.

كما أشار الاتحاد الدولي للاتصالات إلى أن عدد اشتراكات خدمة الانترنت السريعة (Broadband) المتنقلة بلغت ضعف اشتراكات الخدمة السريعة الثابتة عالميا.

ويقول مدير مكتب تطوير الاتصالات التابع للاتحاد براهيما سانو “ارتفاع أعداد اشتراكات الخدمة السريعة المتنقلة في البلدان النامية جعل خدمة الانترنت متاحة للكثيرين من المستخدمين الجدد.”

لكنه أشار إلى استمرار ارتفاع التكلفة نسبيا في الكثير من الدول ذوات الدخل المنخفض.

وقال “اذا اردنا ان يكرر الاتصال السريع المعجزة التي حققتها الهواتف المحمولة باجتذاب اكبر عدد ممكن من سكان العالم النامي لاستخدام الانترنت، يجب توسيع نطاق خدمات 3G كما يجب خفض اسعار هذه الخدمات.”

ومن المقرر أن تجتمع قيادات بارزة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال مؤتمر الاتحاد الدولي للاتصالات بدبي في الرابع عشر من أكتوبر/تشرين الثاني.

ومن المقرر أن يحضر المؤتمر نحو 300 من القيادات العالمية بينهم رؤساء دول ووزراء ومنظمين وأكادميين وممثلون لشركات مثل سيسكو وكاسبرسكي لاب وهواوي وفيريزون وكوالكوم وإريكسون.



نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر