إعصار “ساندي” يقترب ويُسبِّب حالة طوارئ بأمريكا

0

هذا المحتوى من هيسبريس

أعلن حكام ولايات أميركية عدّة حالة الطوارئ، كما أمرت السلطات٬ اليوم الأحد٬ بالقيام بعمليات إخلاء واسعة للسكان من المناطق الساحلية بينما ألغت شركات الطيران رحلاتها عبر المحيط الأطلسي٬ فيما يقترب إعصار ساندي من الساحل الشرقي٬ والذي أودى بحياة 66 شخصا في الكاريبي.

وحذر المراقبون الجويون من أن يخلف الإعصار آثارا كارثية تمتد إلى جنوب ولاية نيوإنجلند الواقعة بأقصى شمال شرق البلاد٬ عند وصول العاصفة إلى الشواطئ الأمريكية في وقت متأخر من يوم غد الاثنين أو وقت مبكر من الثلاثاء٬ حيث تستعد نيوجيرسي ومدينة نيويورك بشكل خاص لها.

وقبل 9 أيام من الانتخابات الأمريكية٬ تسبب الإعصار بفوضى في الحملتين الانتخابيتين للرئيس باراك أوباما ومنافسه الجمهوري ميت رومني اللذين اضطرا إلى إلغاء فعاليات انتخابية.

وهطلت أمطار غزيرة وضربت أمواج عاتية جنوب وشمال كارولاينا مع تحرك العاصفة إلى الساحل٬ فيما حذرت وكالة الأرصاد الجوية الأمريكية من أن نيوجيرسي ونيويورك قد تشهدان فيضانات قياسية بسبب العاصفة.

وأدى الإعصار ساندي٬ الذي يتقدم من فوق المحيط الأطلسي تصاحبه رياح بسرعة 120 كلم في الساعة٬ إلى مقتل 66 شخصا في منطقة الكاريبي معظمهم في هايتي حيث قتل 51 شخصا.

وأصدرت سلطات نيويورك أمرا بإخلاء مئات الآلاف من البلدات الساحلية المنخفضة التي من المتوقع أن يمر عليها الإعصار العاصف٬ كما انتشر نحو ألف و100 من عناصر الحرس الوطني في تلك البلدات والقرى.

ويقول خبراء الطقس إن التقاء إعصار ساندي مع جبهة باردة من الشمال يمكن أن يخلق عاصفة هائلة تتسبب بفيضانات ورياح عاتية وربما تؤدي إلى سقوط ثلوج كثيفة في الولايات الشرقية وداخل البلاد حتى تصل أوهايو.

وأعلنت حالة الطوارئ في ولايات كوناتيكت٬ وميرلاند٬ وماساشوستس٬ ونيويورك٬ ونيوجيرسي٬ وبنسلفانيا٬ وفيرجينيا٬ وفي العاصمة واشنطن وأجزاء من شمال كاليفورنيا.

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر