إدارتا الاتحاد والأهلي تصدران بيانا مشتركاً حول تقسيم الجماهير

0

هذا المحتوى من

Goal

أصدرت إدارتي الاتحاد والأهلي بيانًا مشتركًا لتوضيح اللبس الذي حدث في مسألة تقسيم الحضور الجماهيري في لقائي الديربي ضمن الدور نصف النهائي من دوري أبطال آسيا والذان سيقاما على استاد الأمير عبدالله الفيصل بجدة.

واتى نص البيان كالتالي:

من باب الحرص على تأكيد موقفهما من أن المنافسة بين الناديين الكبيرين لا تخرج عن ملعب المباراة، أصدرت إدارتا ناديي الاتحاد والأهلي البيان المشترك التالي:

قبل المباراتين المنتظرتين بين فريقي كرة القدم بنادي الاتحاد ونظيره الأهلاوي، ضمن مسابقة دوري أبطال آسيا في النصف النهائي للبطولة، لاحظ مجلس الإدارة بالناديين أن هناك تشنجات محمومة بين جماهير الناديين ووصل الأمر إلى مرحلة لا تعكس عمق العلاقة التاريخية بين الناديين، على مدى عمر التنافس الكبير بينهما.

ومن باب المسئولية الكبيرة الملقاة على عاتقيهما فإنهما معاً يودان إحاطة جماهيرهما الكبيرة والعزيزة، أن التنافس بينهما في الملعب كان من أساس استمرار الفريقين على قمة الكرة السعودية منذ بدايتها، ولم يخرج عن إطار التنافس الشريف في الملعب.

والمباراتان القادمتان الهامتان في هذه البطولة ترتكز النظرة حولها، لدى إدارتي الناديين، نحو تقديم وجه مشرق لكرة القدم السعودية في المحفل الآسيوي، وظهورها بالشكل اللائق فنيا وتنظيمياً وجماهيريا يعكس مدى فهمنا كمجتمع متحضر، لمفهوم لعبة كرة القدم التي تقوم على بذل كل الجهد وتسخير الإمكانات المتاحة من أجل تحقيق الفوز.

وتنافس ناديين سعوديين في هذه البطولة للحصول على بطاقة التأهل للنهائي يؤكد أن كرة القدم في المملكة العربية السعودية تتعافى من كبوتها، وتستعد لمرحلة جديدة قادمة من التفوق، ولا يجب أن يشوه هذا الوجه تصرفات البعض، اتسمت بالتعصب، المبالغ فيه، بعيدا عن الروح الرياضية، ولا تمثل أياً من جماهير الناديين الواعية لمعنى المنافسة الشريفة التي لابد وأن يكون الفوز هدفاً، وقبول الخسارة بروح عالية واقعاً في كرة القدم.

و من هذا المبدأ فإن مجلسي الإدارة في الناديين الكبيرين يؤكدان حرصهما الشديد على متانة العلاقة بيننا، وقوتها، وكل منا سيعمل جاهداً للفوز ببطاقة التأهل من خلال الملعب فقط، وبعد المباراتين سيكون الخارج من البطولة هو أول من يهنئ الفائز ويقف معه بكل طاقاته وإمكانيته من أجل أن يتوج بطلاً لأكبر قارات العالم.

وهذه النظرة هي في واقع الأمر ضرورة يفرضها علينا حجم و مستوى العلاقة التاريخية بين الناديين الذين يمثلان الكرة السعودية، خصوصا وإنهما أبناء مدينة واحدة، وفوز احدهما فور للأخر.

ومن خلال هذا البيان المشترك بيننا فإننا كإدارة لنادي الاتحاد نؤكد للجميع حرصنا على أن تكون جماهيرنا، التي نثق فيها، على قدر المسئولية، وتتعامل مع الحدث بروح واعية وأخلاق تنم عن وعيها، وتقديرها للناديين وللعلاقة التاريحية بينهما.

هذا وقد تم الاتفاق بين الناديين على التالي:

1. يحتفظ نادي الاتحاد السعودي بنصيبه كاملاً في المقاعد المخصصة للبيع لمدرج الجهة الشرقية (مدرج الدرجة الثانية) في مباراة الذهاب التي ستقام يوم الاثنين الموافق 22/10/2012م، بينما يحصل النادي الأهلي على الجزء الجنوبي من مدرجات من الدرجة الأولى.

2. يحتفظ النادي الأهلي السعودي بنصيبه كاملاً في المقاعد المخصصة للبيع لمدرج الجهة الشرقية (مدرج الدرجة الثانية) في مباراة الإياب التي ستقام يوم الأربعاء الموافق 31/10/2012م بينما يحصل نادي الاتحاد على الجزء الشمالي من مدرجات الدرجة الأولى.

3. حيث أن مقر نادي الاتحاد والنادي الأهلي في نفس المدينة التي ستقام فيها المباراتان المذكورتان فقد اتفق الطرفان على تنازلهما عن حق الاستضافة الوارد ضمن لوائح الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بحيث يشمل تنازل الطرفين عن حق الإقامة الفندقية والمواصلات للفريق الضيف ويتولى كل طرف تأمين هذا الحق لنفسه على نفقته الخاصة.

وقدم الناديان شكرهما الجزيل وامتنانهما للجهات الأمنية بملعب المباراة والمكتب الرئيسي لرعاية الشباب بجدة وللاتحاد السعودي لكرة القدم، لحرصهم و اهتمامهم ومتابعتهم على إخراج المباراتين بالشكل و الصورة التي تليق بالناديين العريقين.

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر