أوباما يهاجم موقف رومني من حقوق المرأة وحرب العراق

0

هذا المحتوى من

Reuters

مانشستر (نيوهامبشير) (رويترز) – هاجم الرئيس الأمريكي باراك أوباما منافسه الجمهوري ميت رومني بشأن قضية حقوق المرأة وأشار إلى الحجج التي سيلجأ إليها في مناظرة مقبلة بشأن السياسة الخارجية وذلك أثناء إحدى محطات حملته الانتخابية يوم الخميس في ولاية نيوهامبشير.

واستعاد المرشح الديمقراطي شعبيته بعد أدائه القوي في مناظرة مساء الاثنين الماضي والذي عوض به أداءه الباهت الذي عرضه لانتقادات شديدة في أول مناظرة مع منافسه الجمهوري والذي أعطى رومني دفعة في استطلاعات الرأي.

وأظهر استطلاع للرأس تجريه مؤسسة إبسوس يوميا لصالح رويترز أن أوباما يحافظ على تقدمه ولكن بفارق ضئيل حيث يقول 47 بالمئة من الناخبين المحتملين إنهم يعتزمون التصويت لأوباما مقابل 44 بالمئة لرومني بما يتماشى مع النتائج اليومية السابقة.

ويسعى رومني وأوباما حثيثا لكسب أصوات النساء قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في السادس من نوفمبر تشرين الثاني المقبل

وسعى أوباما إلى استغلال أي دفعة حصل عليها من أدائه في المناظرة السابقة خلال يومين من محطات حملته الانتخابية موجها إلى رومني انتقادات حادة لعدم إبدائه دعما واضحا لسن قانون يضمن مساواة المرأة بالرجل في الأجور.

وقال أوباما أمام حشد من نحو ستة آلاف شخص في نيوهامبشير ‘الحاكم السابق رومني لم يقل حتى الآن ما إذا كان يدعم سن قانون لحماية هذا الحق أم لا بغض النظر عن عدد المرات التي يسأل فيها عن ذلك. الأمر ليس بهذه الصعوبة.’

ورفض متحدث باسم رومني انتقادات أوباما.

وقال ريان وليامز المتحدث باسم المرشح الجمهوري ‘اليوم لم يقدم الرئيس أوباما لناخبي ولاية (نيوهامبشير) سوى المزيد من الهجمات التضليلية لصرف الأنظار عن سجله الحافل بالفشل وتهوره في الإنفاق وعجزه عن تقديم رؤية واضحة لدفع بلادنا إلى الأمام.’

وقال أوباما ‘سنخوض مناظرة يوم الاثنين حول السياسة الخارجية وأنا متشوق للغاية لأرى ما سيقوله رومني بشأن ذلك.’

وأضاف ‘لقد قال إن الطريقة التي أنهيت بها الحرب في العراق مأساوية. وقال الأسبوع الماضي إنه ينبغي علينا أن نبقي على قوات في العراق… أعتقد أن إعادة قواتنا إلى الوطن بعد أداء المهمة التي قاموا بها في العراق هو الصواب.’

(إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية – تحرير أحمد حسن)

من آندي سوليفان

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر