أسود “الطاوسي” تزأر في وجه الموزمبيق وتتأهل إلى العرس الإفريقي

0

هذا المحتوى من

Goal

استرجعت أسود الأطلس هيبتها ثانية وفتحت صحفة جديدة رفقة الناخب المغربي رشيد الطاوسي بفوز بأربعة أهداف لصفر على حساب المنتخب الموزمبيقي في المباراة التي أجريت لحساب تصفيات كأس أمم إفريقيا 2013 التي ستقام في جنوب إفريقيا
وعلى عكس المتوقع، جاءت بداية المباراة هادئة من طرف المنتخبين، حيث تكتل المنتخب الموزمبيقي الزائر في مناطقه وشد الخناق على اللاعبين المغاربة الذين بدوا عاجزين مع البداية على تخطي الحاجز البشري الذي وضعه منتخب الأفاعي، ففقد رجال رشيد الطاوسي جل الكرات عند منتصف الميدان خلال أول 20 دقيقة، بل وكانت أول مناورة خطيرة في الدقيقة 11 حيث سدد لاعب المنتخب الموزمبيقي كرة خادعة من خارج منطقة الجزاء، لكن الكرة اصطدمت بمدافعي الأسود وتحولت إلى ركلة ركنية.ومع توالي الدقائق، ارتفع نسق اللقاء، وأصبح أسود الأطلس أكثر شجاعة ووصولاً إلى المرمى، فأتيحت له أول فرصة واضحة خلال الدقيقة 26 عن طريق يوسف العربي الذي انفرد بحارس الأفاعي، لكن تأخره وتردده في إيداع الكرة بالمرمى جعله يرسل كرة غريبة فوق المرمى وسط سخط جماهيري كبير.بعد ذلك واصل المغاربة ضغطهم على مرمى الخصم، واقتربوا شيئاً فشيئاً من افتتاح التسجيل، فعاندهم الحظ في الدقيقة 38 عندما سدد بلهندة كرة قوية من الجهة اليسرى علت المرمى بقليل قبل أن يبتسم القدر في الدقيقة 39 عن طريق المتألق الشاب عبد العزيز برادة الذي حول عرضية يوسف العربي الدقيقة برأسية محكمة إلى مرمى الأفاعي معطياً بذلك التقدم للمغاربة في مباراة الإياب وجعلهم يقلصون فارق مباراة الذهاب الذي أصبح هدفاً وحيداً فقط، وهو ما أعطى جرعة معنوية للمغاربة الذين عرفوا مآزرة كبيرة من جماهير مراكش. مزيداً من التفاصيل بعد قليل

نود ان نسمع أرائكم ووجهات نظركم حول هذا الخبر